لمن خليته الخاطر جرحته و بالفراق رزيته بالله قول يا غالي لمن خليته
لمن سيبته وانت اللي بيدك جيت عصبته يعني صفا جوك بعد عذبته وحاسس بالسعاده بعد ما بكيته معدور جرح الجرح مدام ماهو فيك ما حسيته

مازال قلبي بين حلم وذكري. ومازلت عايش بين امس وبكره. مازلت عندي في القديم حنين. اشواق اتجيني بين حين وحين شوق الطير اللي مهاجر وكره . . .
وين يخطرو! !




ليش اتخايل ونا من غرامك شي ماني طايل لا بيك يقسم البخت المايل ولا بسمتي تقدر اليوم اتعيد ولا عاد تحمل من جديد علايل موش كبد غير املمده تلميد.خلك مني بعيد بالمواجع والمنازل عني لا نسكنك بالجرح لا تسكني ولاني وديدك لا تكون وديدي







كم كان غالي عالعيون رضاكم يا اولاف عندي كي رضا والدي
وكم كان فرحي وين ما نلقاكم فرحة الغايب للديار يجي
سامحت ما فارق امفيت غلاكم الدنيا اتفرق بين خي وخي
مربوحه امسامح ماعليكم في





ولك وعد مني ما يغيب طرواك

اتصبر عيوني معاي لو غيابك قهرها

ما ننساك لو ينسى الكحل سود لهداب

غير كيف تنسى العين صافي نظرها





ما انهون الغلا لو طال مرجاك
نصبر على الايم وعلى كدرها
لو ضاعا سنين العمر صدقني افداك
ولو روحي اتهونك يوم نقطع خبرها
سيور الليالي اتعود لو راضي مولايا
يحلالك سهر هامعاي ومعاك يحلالي سهره